تاريخ الحياة الاقتصادية عند الفراعنة | فايدتي

تاريخ الحياة الاقتصادية عند الفراعنة

تاريخ النشر: في طرائف وعجائب

تاريخ الحياة الاقتصادية عند الفراعنة

اعرف اكتر عن الحياة المالية عن الفراعنة

الفراعنة معروفين بعلمهم الواسع وانهم من أوائل الحضارات اللي قدمت للبشرية مناهج في علوم كتير، ده غير أنهم كانوا من أوائل الناس اللي اتجهوا لتوحيد طريقة الدفع بالعملات باستخدام العملات الذهبية والنحاسية مع المقايضة، ولسه لغاية النهاردة بنكتشف  كمية الحاجات اللي واخدنها منهم في حياتنا اليومية.

 

الضرائب عند الفراعنة:

 

كان الاقتصاد في الدولة القديمة بيعتمد بشكل كبير على الزراعة وده يخلي نهر النيل أهم حاجة عندهم، عشان كده أول حاجتين اتفرض عليهم الضرائب كانوا المناجم والمزارع. لكن الأراضي الزراعية كلها كان بيتملكها الملك والموظفين الكبار والإقطاعيين، وعشان الفلاحين يعتبر مفيش حاجة ملكهم، فـ مسئولية الضرائب كانت على الإقطاعيين، فـ بقى مطلوب منهم يجمعوا ويوصلوا عائد الأراضي للخزينة الملكية ويوفوا بتحقيق الفائض المتوقع منهم، وكان من حققك تتظلم لو شايف ان المبلغ كبير أو غير عادل، عن طريق أنك تشتكي في المحكمة وهما هيقللوها لو طلع معاك حق.

 وكانت الضرائب بتتجمع في خزائن الدولة وبتصرف على مشاريع البناء والتشييد، زي تشييد المقابر الملكية وإقامة الشعائر الجنائزية، لكن مكانتش هي المصدر الأساسي لتمويل المشاريع دي لانها كانت في الآخر رغم كل ده مبلغ صغير.

 

التجارة في عهد الفراعنة:

 

زي ما النيل كان أهم حاجة للمزارعين، كمان كان أهم طريق بالنسبة للتجار، عشان كان بيساعدهم في نقل البضائع التقيلة زي الدهب والأخشاب.

كان أي حد ممكن يبقى تاجر لو اي حد عنده حاجة زيادة عن احتياجه بينزل يبيعها في السوق مقابل الحاجات اللي هو محتاجها، وده شبه فكرة بيع العفش اللي مش محتاجه قدام بيتك اللي الأمريكان بيتعاملو بيها دلوقتي.

 كل مدينة في مصر كان ليها سوق، والتجار كانوا بيتنقلوا بين الأسواق دي عن طريق البر أو النيل عشان بيبعوا منتجاتهم. 

 

الفراعنة عرفوا أهمية ربط البحرين الأحمر والمتوسط وتأثير ده علي تجارتهم  وده  السبب ورا حفر قناة سيزوستريس

 

التجارة الخارجية:

 

بنسبة للتجارة الخارجية فـ بدأت في الأول مع بلاد النوبة وبعدين فلسطين وباقي بلاد الشام وليبيا وأفغانستان اللي جابوا منها حجر اللازورد الأزرق، ده غير الأناضول، جزء من تركيا حاليا، اللي جابوا منها القصدير، لغاية ما وصلوا اليونان وكريت عن طريق البحر المتوسط وكانت بتشتري منهم منتجات كتير منها زيت الزيتون.

بالنسبة للتجارة مع البلاد الأفريقية فكانت أشهرها القافلات اللي جاية من بلاد بنط، جزء من الصومال حاليا، وكانت بتصدر لمصر العاج وخشب الأبنوس.

مصر مكانتش بس بتشتري في الفترة دي لكن بتصدر كمان، ومن أهم المنتجات اللي صدرتها الحبوب، والذهب، والكتان، وورق البردى.

 

قناة سيزوستريس: 

 

الفراعنة عرفوا أهمية ربط البحرين الأحمر والمتوسط وتأثير ده علي تجارتهم، وده  كان السبب ورا حفر قناة سيزوستريس اللي سهلت عليهم التجارة مع بلاد بنط واليونان وكريت والأناضول. وتعتبر القناة دي هي الفكرة الأساسية وراء حفر قناة السويس الحالية.