مين المتحكم في الأسعار؟ وإيه اللي بيأثر عليها؟

تاريخ النشر: في قاموس الفلوس

مين المتحكم في الأسعار؟ وإيه اللي بيأثر عليها؟

ايه اللي بيأثر على الأسعار ومين المتحكم فيها؟

يمكن يكون الموضوع الأهم بالنسبة للناس في الوقت الحالي، الأسعار وغلو المعيشة، خصوصاً بعد تعويم الجنيه، واللي أدى لإن كل حاجة غليت فجأة، والغلاء تقريباً كان الضعف بالنسبة لكل حاجة، وخصوصاً بعد شيل الدعم عن البنزين والكهربا، واللي خلى الأسعار تزيد أكتر. ولكن مين المتحكم في الأسعار.

 

إيه العوامل اللي بتأثر على الأسعار؟

 

1. الحكومة بتتحكم في الأسعار

 

في أوقات الحكومة بتقرر إنها تتحكم في أسعار سلع معينة، وغالباً بتبقى سلع أساسية للمواطنين، وعادة بيبقى لتسهيل المعيشة، فمثلاً الحكومة في فرنسا كانت بتتحكم في سعر العيش، خصوصاً نوع العيش اللي بيسموه باجيت لغاية 1986 وده لإن العيش حاجة أساسية بالنسبة للمواطنين هناك. طرق التحكم في الأسعار:

  • تحديد أقصى سعر: وده عادة بيبقى في حالة احتكار السوق من قبل شركة واحدة، فالحكومة بتعمل كدة عشان تقلل سعر المنتج.

 

  • تحديد أقل سعر: ده بيبقى لو الحكومة عايزة تضمن دخل محدد بالنسبة للمنتجين، زي مثلاً المزارعين.

 

  • تحديد نطاق للسعر: وده بيضمن إن السع يفضل معقول بالنسبة للمستهلك، وفي نفس الوقت الدخل للمنتج مستقر.

 

  • تحديد السعر مباشرة: عادة ده بيبقى في حالة السوق الغير حر.

 

  • دعم المنتج أو طريقة إنتاجه: في حالة الدعم، فالحكومة بتاخد جزء من ميزانيتها في سبيل إنها تدفع جزء من ثمن المنتج لتسهيل الموضوع للمستهلكين.

 

المتحكم الوحيد في أسعار السوق هو كمية الإنتاج والبيع، لو الطلب عالي ولكن الإنتاج محدود، ده هيأدي لسعر المنتج إنه يزيد.

 

2. قانون العرض والطلب

 

العرض والطلب هو اللي بيحدد سعر المنتجات في السوق الحر، بمعنى إن الحكومة مش بتتحكم في السوق، ولكن السوق هو اللي بيحكم نفسه، وبالتالي المتحكم الوحيد في أسعار السوق هو كمية الإنتاج والبيع، لو الطلب عالي ولكن الإنتاج محدود، ده هيأدي لسعر المنتج إنه يزيد، ولو العكس، يبقى السعر هيقل، ولكن في معظم الأحيان بيبقى في توازن طبيعي لسعر المنتج بحيث إن السعر بيتغيرش تغيير جامد غير لما يحصل حاجة مفاجئة أو جامدة.

 

ليه في إعتراض على التحكم في الأسعار من قبل الحكومة؟

 

المشكلة الأساسية لتحديد الأسعار إن لما السعر بيبقى قليل أوي، بيبقى في مرحلة لما الطلب بيزيد جامد والإنتاج ما بيقدرش يكفي، وده بيأدي لنقص في المنتج نفسه، ده غير إنه كدة المنتجين مش بياخدوا حقهم في الربح.